الكشف عن سيارة كهربائية تعمل بالطاقة الشمسية بدون شحن

أعلنت شركة “Aptera” عن تمكنها من تقديم أول سيارة كهربائية في العالم، تعمل بالطاقة الشمسية، ولا تتطلب شحن في معظم الاستخدامات اليومية.

يأتي ذلك بعد أن مرت الشركة بتجربة قاسية في عام 2011، حينما اضطرت للإقفال نتيجة فشلها في تمويل سيارتها الكهربائية ذات الثلاثة عجلات.

مميزات السيارة

سيارة كهربائية

السيارة الكهربائية الجديدة مزودة ببطارية الـ 100 كيلو وات في الساعة مما يجعلها نموذج مختلف متطور في مجال الصناعة.

وتجتاز السيارة ذات الصميم المتعرج، مدى يصل إلى 1600 كيلو متر بعجلاتها الثلاثة، وتتسع لشخصين بحسب ما أعلنته الشركة.

ويعلوها سقف شمسي، يمكنه توفير ما يعادل 54 ميلاً في اليوم من النطاق الذي يمكن اجتيازه من خلال الطاقة الشمسية.

كما أنها خفيفة الوزن، وتعتبر أطول مدى من أي مركبة تم إنشاؤها حتى الآن.

وتحتوي على معامل سحب يبلغ 0.13 فقط، وهو انخفاض يدل على مدى انسيابية السيارة في الهواء.

ويستطيع نظام الدفع الأمامي الانتقال من صفر إلى 60 ميلاً في الساعة خلال 5.5 ثوان. فيما يصل الدفع الثلاثي إلى 60 ميلاً في الساعة خلال 3.5 ثوان.

إمكانية السفر بالسيارة الجديدة وأسعارها

سيارة كهربائية

قال أحد مؤسسي Aptera، كريس أنتوني: “إن الطاقة الشمسية المدمجة تحافظ على شحن البطارية في أي مكان يرغب الراكب في الوصول إليه”.

وأضاف: “تصميم برنامج Never Charge في كل سيارة Aptera، يستخدم لحصد ما يكفي من ضوء الشمس للسفر لمسافة تزيد عن 11000 ميل سنوياً في معظم المناطق”.

وكشفت الشركة أن السعر يتراوح بين 25900 دولار و46000 دولار. وربما يرتفع عن ذلك للسيارات المخصصة، متوقعة أن يتم البدء في التسليم خلال العام المقبل.

المعاناة السابقة لشركة Aptera

سيارة كهربائية

تعرضت شركة Aptera خلال عام 2011، لأزمة مالية، إذ لم تستطع تأمين قرض تبلغ قيمته نحو 150 مليون دولار، لتمويل إنتاج سيارتها من طراز Aptera 2e.

وكانت الشركة قد أنجزت جميع الإجراءات المطلوبة، وحصلت على موافقة وزارة الطاقة الأميركية. لكن، تعثرت في الإنفاق على مشروعها خلال تلك الفترة.

وأعلنت لاحقاً توصلها إلى نظام سيمكن من القيادة بكفاءة عالية وبدون تكلفة كبرى، بإطلاق سيارتها الجديدة هذا العام وإحداث طفرة جديدة في عالم صناعة السيارات الكهربائية.



شاركوا في النقاش
المحرر: أسماء فتحي