السعودية توقع ثلاث اتفاقيات مع عمالقة الذكاء الاصطناعي

أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا”، عن توقيعها ثلاث مذكرات تفاهم مع ثلاث شركات عالمية، وهي “هواوي، علي بابا، آي بي إم”، بالاضافة إلى مذكرة أخرى مع الاتحاد الدولي للاتصالات.

جاء التوقيع خلال اليوم الثاني لأعمال القمة العالمية للذكاء الاصطناعي، المنعقدة بشكل إفتراضي، بتنظيم وإشراف سعودي.

مذكرة هواوي

لوجو هواوي

استهدفت المذكرة التي تم توقيعها بين “سدايا” وهواوي” التعاون الاستراتيجي من أجل تفعيل البرنامج الوطني لتنمية القدرات الذي أطلقته السعودية.

وتدعم هواوي برنامج تدريب المهندسين والطلاب السعوديين المتخصصين في المجال، ورفع كفاءة استخدام اللغة العربية في هذا النطاق.

ويعمل الطرفان بموجب المذكرة على اكتشاف فرص تطوير منصة دعم. وتوطين الحلول التقنية المحلية لتحقيق أهداف المملكة المرجوة منه.

ويعتمدان في مذكرة التفاهم على صياغة استراتيجية شاملة لإنتاج منظومة، تنهض بمهارات الذكاء الاصطناعي، بما يحقق برنامج المملكة حول “رؤية 2030”.

ويتطلع البرنامج المستدام إلى توفير كوادر مؤهلة لتلبية الطلب المتزايد في هذا المجال، وتعزيز القدرات ومستوى الابتكار في المملكة.

مذكرة علي بابا

السعودية توقع ثلاث اتفاقيات مع عمالقة الذكاء الاصطناعي

توافقت “سدايا” مع “علي بابا” للحوسبة السحابية، على تأسيس شراكة استراتيجية لقيادة الابتكار في المدن الذكية.

وأكدت السعودية أن الشراكة الجديدة ستسد احتياجات ورغبات المواطنين، والارتقاء بجودة حياتهم، والدفع نحو الابتكار والاستثمار في المدن الذكية.

وسيتضمن الاتفاق الجديد تطوير الحلول الرقمية، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي في عدد من القطاعات، ومنها، النقل والتخطيط الحضري، التعليم، الصحة، الطاقة”. إلى جانب إدارة الخدمات العامة وجعلها أكثر مرونة واستجابة.

اتفاقية الاتحاد الدولي للاتصالات

الاتحاد الدولي للاتصالات

يهدف التعاون بين “سدايا” و”الاتحاد الدولي للاتصالات” إلى دعم جاهزية الدولة في مجال الذكاء الاصطناعي. وإيجاد منظومة معترف بها دولياً لحشد الموارد، وتوفير الدعم للجهات الرسمية لتبني هذه التكنولوجيا وتلبية المتطلبات الاقتصادية.

وتمهد الاتفاقية لإجراء الدراسات المطلوبة التي تضمن المصداقية والاستقلالية، واكتساب فهم جديد في هذا المجال لإتمام الإصلاحات المؤسسية المرغوبة.

وسيشارك الاتحاد مع السعودية أفضل الممارسات العالمية في هذا القطاع، خاصة أنه لا توجد أطر محددة تدعم جاهزية الدول بشكل منظم في الذكاء الاصطناعي.

قمة الذكاء الاصطناعي العالمية الافتراضية

السعودية توقع ثلاث اتفاقيات مع عمالقة الذكاء الاصطناعي

تتضمن القمة ملتقى سنوي عالمي لتبادل الخبرات، وعقد الشراكات مع الشركات الفاعلة في عالم بيانات الذكاء الاصطناعي.

وسلطت الضوء على دور “سدايا” في القيادة الاستراتيجية للاقتصاد البديل، وطرح خططها وأهدافها ضمن رؤية 2030.

جدير بالذكر أن الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي تأسست في عام 2019، وهي مؤسسة غير حكومية تعتمد المعايير العالمية.

 



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom