التجاري الدولي يخطط لرفع رأسماله وتوسعة أعماله في الإمارات

في إطار استراتيجيته الرامية لتوسيع نطاق القروض للعملاء الأفراد إلى جانب منتجات تمويل التجارة والتمويل الإسلامي، أعلن مارك روبنسون، الرئيس التنفيذي للبنك التجاري الدولي أن البنك يخطط لرفع رأسماله، وذلك خلال ال 12 إلى 18 شهراً المقبلة، مشيراً إلى أن الاستراتيجية الرئيسية للبنك تعتمد على توسيع نطاق منتجات التمويل التجاري وتمويل الأعمال للمؤسسات المتوسطة والصغيرة، إضافة إلى التمويل الإسلامي، وفقاً لما نشرته صحيفة الخليج الإماراتية.

ومن المعروف أن البنك التجاري الدولي متخصص حالياً في خدمة المؤسسات والشركات، حيث يذهب ثلثا القروض التي يقدمها إلى هذه الشريحة من العملاء، غير أننا سنعمل خلال الخمس سنوات المقبلة على زيادة حصّة العملاء الأفراد من محفظة القروض بنسبة قليلة. وأطلق البنك التجاري الدولي، مؤخراً، مشروع “تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات” في الشهر الجاري، والذي يهدف إلى تطوير إمكانات البنك الرقمية وتحسين الكفاءة والإنتاجية، وكذلك إطلاق نافذة الخدمات المصرفية الإسلامية للعملاء من فئة الشركات في الأسبوع الماضي، وقد اعتمدنا بالفعل أول معاملة تمويل إسلامي. ودشّن البنك مبادرة “البنك التجاري الدولي في العمل”، وهي واحدة من الحلول المصرفية المبتكرة المقدمة للشركات التي تطبق نظام كشف رواتب شامل وتسمح لموظفيها بالولوج إلى المنتجات المميّزة من الخدمات المصرفية وحلول الادخار لدى البنك التجاري الدولي. ومن المتوقع زيادة رأس مال البنك خلال ال 12 إلى 18 شهراً المقبلة، في إطار استراتيجيته الرامية لتوسيع نطاق القروض للعملاء الأفراد إلى جانب منتجات تمويل التجارة والتمويل الإسلامي.



شاركوا في النقاش
المحرر: bhawna