الإمارات للتصنيف تقدم خدمات التقييم إلى لوكهيد مارتن

أعلنت هيئة الإمارات للتصنيف “تصنيف” عن إبرام اتفاقية مع لوكهيد مارتن أكبر مصنع للتجهيزات والأسلحة العسكرية في الولايات المتحدة الأميركية، وذلك لإصدار شهادات التصنيف والقيام بالمعاينة لتصميم جديد لقطعة بحرية عسكرية صممتها الشركة، حيث قال المهندس راشد الحبسي، الرئيس التنفيذي للهيئة: “يتمثل دورنا الذي نقوم به حالياً وفق هذه الاتفاقية بمعاينة التصميم الذي قدمته لوكهيد مارتن لتصنيع السفينة العسكرية، والتأكد من مطابقته للمواصفات والمعايير الخاصة بينا، وكذلك المواصفات والمعايير التي تحددها الاتفاقيات الدولية في مجال صناعة السفن، حسبما نشرت صحيفة الاتحاد الإماراتية.

وأضاف الحبسي: “يعتبر هذا التصميم الذي قدمته لوكهيد مارتن‏من أحدث التصاميم التي تطورها الشركة، والتي تعد من أكبر المصنعين العسكريين في الولايات المتحدة الأميركية، كما يعد اختيار تصنيف من قبل لوكهيد مارتن للقيام بهذه المهمة شهادة اعتراف بمستوى كفاءتنا وخبرتنا في إصدار شهادات الجودة والمعاينة لتصميم القطع البحرية التي تنتجها أكبر الشركات في العالم في مجال صناعة السفن العسكرية، وتضعنا هذه الاتفاقية جنباً إلى جنب مع باقي هيئات التصنيف البحرية، التي تسبقنا كثيراً في عمر تأسيسها، ولكن بعضها لايزال إلى اليوم لم يتمكن من تقديم هذا النوع من الخدمات التقنية المتقدمة”. ومن الجدير بالذكر، أن تصنيف بدأت بالفعل بعملية المعاينة والتدقيق على تصميم القطعة البحرية، والتي ستستغرق مدة ستة شهور، لتقوم من بعدها لوكهيد مارتن بمراجعة تصميمها وفقاً للملاحظات والتوصيات التي سيقدمها فريق المعاينة والفحص الهندسي في تصنيف.



شاركوا في النقاش
المحرر: Bassema Demashkia