الإمارات في المرتبة الـ 20 ضمن قائمة أغنى 50 دولة في العالم

حصلت دولة الإمارات العربية المتحدة على الترتيب الـ20 في قائمة أغنى دول العالم، التي تصدر عن موقع “غو بانكينغ ريتس Go Banking Rates” الأميركي، متفوقة على عدد كبير من الدول المعروفة بثرائها التاريخي.

وتقدمت الإمارات على كل من: “نيوزلندا، اليابان، إيطاليا، المملكة المتحدة، كوريا الجنوبية، إسبانيا، قبرص، ومالطا”.

أسباب الصعود الإماراتي

أغنى دول العالم

أكدّ الموقع الأميركي أن دولة الإمارات تمتلك ثروة هائلة وقدّر نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي فيها بنحو 43103 دولار.

وأشار إلى أن الاقتصاد الإماراتي يعتمد بشكل أساسي على الزراعة وتجارة التمور واللؤلؤ والصيد. ولكن بعد إكتشاف النفط حدثت له نقلة نوعية في مساره.

وأضاف الموقع أن هناك أهمية كبيرة للموقع الاستراتيجي في التأثير على الاقتصاد وزيادة حجم الثراء، فضلا عن دور الإنفاق الحكومي وسياسات الدولة المؤثرة والناجحة.

نجاحات إماراتية في النهوض الإقتصادي

الإمارات

تمكّنت الإمارات في توجيه دفة اقتصادها الوطني رغم التحديات التي تواجه العالم، بسبب جائحة كورونا المتسببة في اختلال موازين جميع القطاعات.

ووضعت حزمة سياسات اقتصادية مرنة، مكنتها من التخلي النسبي عن الارتباط بالنفط، وتنويع مصادر الدخل بعد التقلبات الحادة التي سيطرت على أسواقه العالمية.

واستطاعت تهيئة أسواقها لما بعد عصر النفط، والانتقال نحو الاقتصاد القائم على الابتكار. وتعزيز التنويع في القطاعات الرئيسية منعاً لحدوث خلل أو تراجع مفاجئ في المسار المحلي.

وتستأثر الإمارات بحوالي 6% من احتياطيات النفط المؤكدة في العالم. وتبلغ صادراتها من النفط الخام والمكرر نحو 40% من الإجمالي المتجاوز للـ 240 مليار دولار.

معايير اختيار الدول الأغنى في العالم

الإمارات

تعتمد أغلب أدوات الرصد في المواقع العالمية المختلفة على عدد من المعايير الأساسية، منها، البنية التحتية الموثوقة للدول والتجارة الدولية الواسعة والفعالة.

إضافة إلى حجم الاستفادة من الموارد الطبيعية. وكذلك حجم الثقة في المؤسسات الحكومية والتنويع الاقتصادي والإدارة التنفيذية الفعالة.

تصنيفات أخرى لثراء الإمارات

الاقتصاد الإماراتي

صنّفت مجلة “غلوبال فاينينس” البريطانية، دولة الإمارات على أنها ثامن دول العالم من حيث الثراء في 2020. محددة نصيب الفرد بـ70474 دولار خلال العام.

وتفوقت في هذا الترتيب على هونغ كونغ، سويسرا، الولايات المتحدة الأميركية، هولندا، أيسلندا، ألمانيا، السويد والنمسا.

واحتلت الإمارات المرتبة السابعة في قائمة أغنى 25 دولة في العالم الصادرة عن موقع “وول ستريت”.

واستطاعت الحفاظ على ترتيبها ضمن أفضل 10 دول تنافسية في العالم خلال عام 2020 محتلة المركز التاسع.

وأشارت مجموعة “بوسطن الإستشارية، إلى أن إجمالي الثروات الشخصية في الإمارات بلغت نحو 410 مليار دولار. منها 198.85 مليار دولار ثروة المليونيرات.

 



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom