جديد الإمارات.. إطلاق المُستكشف “راشد” بحلول عام 2024
الإمارات

كشفت دولة الإمارات العربية المتحدة عن إرسال المُستكشف “راشد” إلى القمر بحلول عام 2024، في رحلة مقررة بحسب البرنامج الوطني للفضاء الذي يستهدف كوكب المرّيخ.

إطلاق هذا المُستكشف الآلي الذي يتم تصنيعه كاملاً بأيدي مهندسين إماراتيين، سيعزز مكانة الإمارات العالمية كدولة رائدة في الصناعات والأبحاث التقنية وعلوم الفضاء، وسيجعلها الدولة العربية الأولى التي تتوجه نحو القمر.

مهام المُستكشف “راشد”

الإمارات

الإعلان عن المُستكشف “راشد”، وحيثيات إطلاقه، تم من خلال التغريدات المتتالية التي نشرها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس الوزراء الإماراتي ونائب رئيس الدولة وحاكم دبي.

وغرّد معلناً عن “مستكشف قمري إماراتي الصنع، سيهبط على سطح القمر في 2024 في مناطق لم تصلها البعثات البشرية السابقة لاستكشافها”.

وأضاف: “أسمينا المستكشف القمري (راشد) تيمناً بباني نهضة دبي .. الذي علمنا كيف تكون أحلامنا كبيرة وبعيدة”.

وشرح “المستكشف سيهبط في منطقةٍ قمرية جديدة لم تصلها البعثات من قبل. وسيرسل بيانات وصور سيتم مشاركتها مع المراكز البحثية والعلمية في كل أنحاء العالم”.

واعتبر أن بناء المستكشف بأيدي مهندسي الإمارات يشكِّل خطوةً على طريق تحقيق الاستراتيجية الإماراتية للارتقاء بالبيئة العلمية والبحثية وتطوير التقنيات الحديثة.

المُستكشف “راشد” الزائر الرابع إلى القمر

بفضل هذا المُستكشف، ستكون الإمارات العضو الرابع في نادي القمر. وستلحق بركب الدول التي أرسلت إليه بعثات علمية مأهولة وغير مأهولة.

ولقد سبقها إلى هذا المشروع الاتحاد السوفياتي السابق بمركبة “لونا 2” التي هبطت على سطح القمر في العام 1959.

وأتت بعده الولايات المتحدة الأميركية التي أرسلت المركبة “رينجر 4” في العام 1962.

وتبعتها بأول رحلة مأهولة للقمر عام 1969، المركبة “أبولو 11” التي حملت رائد الفضاء “نيل أرمسترونغ” الذي دخل التاريخ كأول إنسان تطأ قدماه سطح القمر.

كما انضمت الهند إلى نادي مستكشفي القمر عام 2008، بإرسال مسبارها “ام أي بي”.

برنامج الفضاء يستهدف المرّيخ بعد القمر

الإمارات

وكانت الإمارات قد أطلقت في عام 2017 “البرنامج الوطني للفضاء” الذي يشمل خطة طويلة المدى تتضمن إعداد رواد فضاء اماراتيين، إرسال مسبار “الأمل” إلى كوكب المريخ، وبناء أول مستوطنة بشرية على هذا الكوكب بحلول عام 2117.

الجدير ذكره أن هزاع المنصوري هو أول رائد فضاء إماراتي شارك في رحلة المركبة الروسية “سويوز إس إم 15” إلى محطة الفضاء الدولية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Tech AdigitalCom