الإسلامي للتنمية يبرم اتفاقيات بأكثر من 60 مليون دولار لصالح اليمن

على هامش زيارة نائب رئيس الجمهورية اليمنية رئيس الوزراء المهندس خالد محفوظ بحاح مع معالي وزير التخطيط والتعاون الدولي محافظ البنك الإسلامي للتنمية عن الجمهورية اليمنية الدكتور محمد عبدالواحد الميتمي اليوم, إلى مقّر البنك الإسلامي للتنمية بجدة، تم إبرام ثلاث اتفاقيات تمويل بين البنك الإسلامي للتنمية والجمهورية اليمنية بأكثر من 40 مليون دولار أمريكي، وتضمنت الاتفاقيات تمويل “طريق كشر- وشحة ” ضمن برنامج الطرق الرئيسية في اليمن بمبلغ 20 مليون دولار أمريكي، وهذا الطريق يقع في محافظة حجة شمال غرب اليمن، ويهدف إلى تعزيز النشاط التجاري والإقتصادي في المناطق التي يمر بها، حسبما نشرت وكالة الأنباء السعودية.

 

وكان في استقبالهما معالي رئيس مجموعة البنك الدكتور أحمد بن محمد علي الذي رحب بالزيارة ووصفها بأنها دليل على متانة العلاقات التي تربط مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بالجمهورية اليمنية، مضيفاً أن البنك سيظل شريكاً ورفيقاً داعماً للجمهورية اليمينة، سواء في هذه المرحلة التي يمر بها أو في مرحلة إعادة البناء والإعمار. والإتفاقية الثانية كانت حول مشروع نقل الطاقة من مأرب إلى مناطق أخرى بمبلغ 18 مليون دولار أمريكي، والمشروع يعد جزءاً من برنامج متكامل لنقل الطاقة من محطة توليد الكهرباء في مأرب، والإتفاقية الثالثة موضوعها مشروع التعليم من أجل التشغيل بمبلغ 2.63 مليون دولار أمريكي، وتهدف لدعم جهود الحكومة اليمنية في توظيف الشباب، حيث يسهم في إعادة هيكلة التعليم الفني والتدريب المهني ووضع نموذج عملي لإعادة تأهيل خريجي قطاع التعليم الفني والتعليم الجامعي وإكسابهم المهارات المرغوبة في سوق العمل. وأبرم الإتفاقيات معالي وزيرالتخطيط والتعاون الدولي ومحافظ البنك الإسلامي للتنمية عن الجمهورية اليمنية، ومعالي رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية.



شاركوا في النقاش
المحرر: Bassema Demashkia