إنجاز قطر تستضيف مبادرة 2014

للسنة السابعة على التوالي، تستضيف إنجاز قطر، باعتبارها منظمة غير هادفة للربح وعضوًا في مؤسسة جونيور أتشيفمنت العالمية، مسابقة مبادرة السنوية لأفضل مشروع للشباب، وذلك يومي 10 و11 مايو 2014.

  

تعتبر مبادرة 2014 مسابقة للشركات الطلابية تم تأسيسها من خلال برنامج الشركة المعروف عالميًا والذي تنظمه مؤسسة جونيور أتشيفمنت؛ حيث أتيحت الفرصة لعشرة فرق طلابية من المدارس الثانوية المستقلة وخمسة فرق طلابية من الجامعات في قطر لتأسيس مشروع حقيقي وإدارته على مدار أربعة أشهر تحت إشراف متخصصين من كبرى الشركات في قطر.

وتعد شركة إكسون موبيل قطر الراعي البلاتيني للمسابقة، بينما تمثل شركة قطر للمشاريع الشريك الاستراتيجي، وشركة قابكو الراعي الذهبي. ويستضيف الحدث شركاء إنجاز قطر، وهم مركز طلاب جامعة حمد بن خليفة ومركز جامعة قطر لريادة الأعمال، ومركز قطر لحاضنات الأعمال (شريك حاضنات الأعمال)، ومركز ليجاسي للرياضات والفعاليات (شريك)، وشركة بوينج، والتي تدعم برنامج إنجاز قطر القادم عن المشروعات الناشئة.

تتكون مسابقة مبادرة من أربع مراحل، يتم تقييمها من قبل لجنة مرموقة من المحكمين؛ حيث يبدأ الطلاب بكتابة تقرير مبدئي عن الشركة يشرح أعمالها ومنهجها. وفي 10 مايو، يقدم الطلاب عروضًا تقديمية عن مشروعاتهم، ثم يجرون مقابلات مع لجنة التحكيم في مركز جامعة قطر لريادة الأعمال. كما شاركت الفرق الطلابية أيضًا في معرض تجاري عام استضافته قطر للمشاريع في 27 مارس. وسيتسلم الفائزون في مسابقة مبادرة جوائزهم في 11 مايو في مركز طلاب جامعة حمد بن خليفة.

وستتاح الفرصة للفائزين بالمركزين الأول والثاني على مستوى الجامعات هذا العام للمشاركة في برنامج المشروعات الناشئة الجديد والذي ستنظمه إنجاز قطر. وفي إطار هذا البرنامج، ستحصل الشركات الطلابية على تمويل تأسيسي بالإضافة إلى 20 ساعة من التدريب المتخصص. كما ستحصل المشروعات الناشئة على دعم ورعاية مركز قطر لحاضنات الأعمال على مدار عامين. وستساعد إنجاز قطر المشروعات الناشئة أيضًا من خلال دعوة المستثمرين المحتملين لحضور العروض التقديمية للمشروعات المشاركة في مسابقة مبادرة 2014، ومقابلات لجنة التحكيم، وحفل توزيع الجوائز.

وتضم لجنة التحكيم هذا العام كل من الدكتور محمد الملا، الرئيس التنفيذي لشركة قابكو، وإبراهيم المناعي، مدير التعليم والتطوير في قطر للمشاريع، وناصر الجابر، مدير استثمارات المجتمع في شركة إكسون موبيل، وعمر العيون، مدير التسويق والعلاقات العامة في مركز قطر لحاضنات الأعمال، وشريفة فاضل، المدير التنفيذي لمركز روضة، وجاسم الباكر، مسئول التطوير في قطر للمشاريع.

في إطار مسابقة مبادرة 2014، أقيم برنامج الشركة هذا العام تحت رعاية قطر للمشاريع وشركة بوينج على مستويي المدارس الثانوية والجامعات.

وبهذه المناسبة، تقول عائشة المضحكى “لعامها السابع على التوالي، تسعى مسابقة مبادرة 2014 إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال لدى الشباب القطري؛ حيث نوفر هذا العام فرصة فريدة لشباب رواد الأعمال لعرض مهاراتهم وإبداعاتهم أمام مجموعة من كبار قادة الأعمال في قطر والمستثمرين المحتملين. ونحن فخورون بدعم هذه المجموعة المرموقة من الرعاة والمحكمين، والذين ساهموا مع المئات من المتطوعين في مجال الشركات في جعل البرامج الريادية هذا العام أنجح منها في أي وقت سبق.”

وقد تم تقديم برنامج الشركة بمعاونة مجموعة من المتطوعين من قطاع الأعمال، والذي قاموا بدور المشرفين على الطلاب من الشركات التالية: بنك إتش أس بي سي، وبنك المشرق، وبرايس ووتر هاوس كوبرز، وناسكو قطر، وقطر للبترول، ويوجن فروز، والبنك التجاري القطري، وهيئة قطر للاستثمار، وفورسيزونز، ومركز بداية، وبيت التمويل القطري، ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وجامعة فيرجينيا كومنولث قطر.

ومن جانبه، قال خليفة الكواري، مستشار الرئيس التنفيذي لشركة قطر القابضة وأحد المتطوعين في برنامج الشركة “يبهرني دائمًا الشغف الذي يظهره شباب رواد الأعمال في قطر.ومن ثم نحرص من خلال مبادرة 2014 على توفير المنبر المناسب لدعم أنجح مفاهيم الأعمال التي ابتكرها طلاب الجامعات والمدارس الثانوية ورعايتها واحتضانها.  كما يتعلم الطلاب في إطار هذه المسابقة أيضًا دروسًا تجارية قيمة من شأنها إعدادهم لقيادة الأعمال في المستقبل.”

بهذا الصدد قال السيّد بارت كير، الرئيس والمدير العام لإكسون موبيل قطر: “يتمثّل الغرض من إطلاق مؤسّسة “إنجاز قطر” للمسابقة السنوية لأفضل مشروع للشباب للعام في تشكيل منصّة ينطلق منها الجيل القادم من روّاد الأعمال القطريّين الذين لا يتعلّمون من المسابقة فحسب، بل يتاح لهم تطبيق مجموعة فريدة من المهارات التي تشكّل القوى الدافعة لأعمال الغد الناجحة.” وأضاف كير: “في إكسون موبيل، نحن ملتزمون بدعم جهود دولة قطر لمواصلة تطوير اقتصادها من خلال ركيزة التنمية البشريّة من رؤية قطر الوطنيّة 2030، حيث تتماشى مسابقات كهذه بالكامل مع مقرّرات الرؤية الوطنيّة. إنّني فخور جدّاً بأن أشهد نتائج البرامج التي ندعمها في إكسون موبيل.”

ويقول السيد إبراهيم المناعي، مدير التعليم والتطوير في قطر للمشاريع: “نشعر بالفخر أننا الشريك الاستراتيجي لمؤسسة إنجاز قطر في افتتاح النسخة السابعة من مسابقة ريادة الأعمال السنوية، كما يسرنا تقديم هذا البرنامج الرائع والمميز لشبابنا. وأضاف: “ليس لدي شك بأن مسابقة “مبادرة” تغرس وتصقل روح ريادة الأعمال في الشباب القطري، وتوفر لقادة ورواد المستقبل المهارات اللازمة لأداء عملهم بتفوق وكفاءة. ونحن نتطلع بتفاؤل لنتائج هذه المسابقة متعددة التخصصات، ونثق بأهمية هذه المبادرات التي تثري الوطن من خلال إنشاء بيئة حاضنة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، والتي تبث روح المبادرة الابتكارية، من أجل نمو الأعمال في المستقبل”.

وسيتنافس الطلاب على ست جوائز، وهي: جائزة أفضل شركة طلابية، وجائزة أفضل خطة تسويقية، وجائزة أفضل خدمة أو منتج مبتكر، وجائزة أفضل مشروع دعم مجتمعي، وجائزة أفضل رائد للأعمال، وجائزة حاضنة قطر للأعمال.

وتشمل المدارس والجامعات المشاركة في المسابقة كل من: مدرسة الكوثر الثانوية المستقلة، ومدرسة البيان الثانوية المستقلة، ومدرسة الرسالة الثانوية المستقلة، ومدرسة الشيماء الثانوية المستقلة، ومدرسة أروى بنت عبد المطلب الثانوية المستقلة، ومدرسة عمر بن عبد العزيز الثانوية المستقلة، ومدرسة طارق بن زياد الثانوية المستقلة، ومدرسة مصعب بن عمير الثانوية المستقلة، ومدرسة خليفة الثانوية المستقلة، ومدرسة أحمد بن حنبل الثانوية المستقلة، وجامعة  قطر، وجامعة فيرجينيا كومنولث قطر، وكلية المجتمع في قطر، وجامعة كارنيجي ميلون قطر.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Maha fayoumi