إليكم أهم الأخبار التي يجب معرفتها لليوم الثلاثاء

مرحباً! إليكم أهم الأخبار التي يجب معرفتها لليوم  الثلاثاء

توتال وأرامكو توقعان اتفاقاً لبدء الدراسات الهندسية لبناء مجمع بتروكيماويات بالجبيل

وقعت مجموعة الطاقة الفرنسية توتال وشركة أرامكو السعودية اتفاقاً يوم أمس الاثنين لبدء الدراسات الهندسية ذات الصلة بمشروع إنشاء مجمع للبتروكيماويات بقيمة خمسة مليارات دولار في مصفاة ساتورب بالجبيل على الساحل الشرقي للمملكة العربية السعودية.

اقرأ ايضاً:تراجع الوظائف في القطاع الخاص في دبي لأول مرة منذ شهر مارس

وقالت الشركتان إن تشغيل المجمع، الذي سيضم وحدة تكسير مختلطة اللقيم بطاقة تصل إلى 1.5 مليون طن من الإيثيلين في العام ووحدة للبتروكيماويات العالية القيمة المضافة مرتبطة بها، من المتوقع أن يبدأ في العام 2024.

ومشروع الجبيل جزء من إستراتيجية شركة النفط والغاز الفرنسية العملاقة لتنمية أنشطتها في قطاع البتروكيماويات والاستفادة من الطلب المتنامي على البولي إيثيلين الذي يستخدم في التعبئة والأنابيب والبلاستيك وغير ذلك من المواد.

اقرأ أيضاً:قانون الاستثمار الإماراتي ما تأثيره على السكان المحليين؟

نخيل ترسي عقداً بقيمة 23.7 مليون درهم لأعمال إنشاء أيقونتها «بالم 360» بدبي

أرست شركة “نخيل” للتطوير العقاري، اليوم، عقداً تبلغ قيمته أكثر من 23.7 مليون درهم وذلك لأعمال الأساسات وتجهيز الموقع للأعمال الإنشائية للأيقونة المعمارية الفاخرة “بالم 360” المكون من برجين فندقي وسكني بارتفاع 260 متراً والواقع في “نخلة جميرا” المشهورة عالمياً بدبي.

وعينت “نخيل”، شركة “باور سبسيا لتيفباو جي أم بي اتش” فرع دبي (Bauer Spezialtiefbau GMBH) التي تتخذ من ألمانيا مقراً لها، وذلك لأعمال الأساسات وتجهيز الموقع للأعمال الإنشائية للمشروع والتي تستغرق مدة 4 أشهر.

اقرأ ايضاً:أول منصة في العالم لـروبوتات الدردشة في أسبوع جيتكس للتقنية

إغلاق غوغل بلاس بعد انكشاف حسابات مئات الآلاف

هبطت أسهم ألفابت 2.6 فى المئة إلى 1138.53 دولار للسهم. بعد أن كشفت صحيفة وول ستريت جورنال عن مصادر لم تسمها ووثائق داخلية إخفاء غوغل انكشاف بيانات مئات آلآف من المشتركين بخدمتها خوفا على سمعتها و من من تدقيق الجهات التنظيمية.

وذكر التقرير أن خللا برمجيا فى موقع شبكة التواصل الاجتماعى أعطى مطورين خارجيين القدرة على الوصول لبيانات حسابات غوغل بلاس الخاصة فى الفترة من 2015 إلى مارس 2018 عندما اكتشف محققون داخل الشركة المشكلة وقاموا بإصلاحها.


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المحرر: Nisrine Mekhael