أوبر تعلن توقيع اتّفاق شراكة مع شركة أجرة القابضة “لندن كاب” في السعودية

أعلنت “أوبر”، الشركة الرائدة بتطبيقات خدمات النقل عبر الهواتف الذكية، توقيع اتّفاق شراكة مع شركة خدمات الأجرة “لندن كاب” التي تتّخذ من المملكة العربية السعودية مقراً لها. ومن شأن هذه الشراكة التي تُعتبر الأولى من نوعها في المملكة أن تمنح مستخدمي “أوبر” في الرياض خياراً جديداً للتنقل بشكل آمن وخالٍ من المتاعب إلى جانب خدمات “أوبر” القائمة وهي أوبر إكس UberX، وأوبر بلاك UberBlack، وأوبر لكس UberLux.

وتعليقاً على هذا الإعلان الذي جرى في فندق الفور سيزونز الرياض، قال الشيخ ناصر القحطاني، رئيس شركة أجرة القابضة: “أوبر شركة تشهد تطوّراً سريعاً جداً، وقد استفادت من التكنولوجيا الخاصّة بها لتحسين إمكانية وصول ملايين الأشخاص إلى وسيلة النقل المناسبة بمزيد من السهولة والعملية حول العالم. أمّا في الرياض، فيمكن ملاحظة ذلك من خلال تنوّع خيارات النقل العملية التي تتيحها الشركة للمقيمين والزوّار على السواء. ونحن متحمّسون جداً لهذه الشراكة التي بفضلها سننجح في جعل المدينة أكثر أمناً وأكثر نبضاً بالحياة.”

تجدر الإشارة إلى أنّ ركّاب “أوبر” السعوديون هم أكثر الركّاب استخداماً لخدمات “أوبر” حول العالم، ويأتي خيار “لندن كاب” ليُضاف إلى خياراتهم القائمة والتي يمكنهم طلبها من خلال هاتفهم الذكي. أمّا سيارات الأجرة “لندن كاب” فتتميّز بتصميمها الذي يحاكي شكل سيّارات الأجرة السوداء التي نجدها في العاصمة الإنكليزية، وهي سيارات مفضّلة بالنسبة للسيدات في المملكة. وخلافاً لأيّ خيار محليّ آخر، تولي هذه السيارات أهمية خاصّة لخصوصية الراكب في السيارة حيث ثمّة حاجز فاصل بين حجرة السائق وحجرة الركاب مع إمكانية التواصل بينهما بواسطة هاتف داخلي ما إذا دعت الحاجة. إضافة إلى ذلك، تتسع سيارة “لندن كاب” لخمسة ركاب، وهي مجهّزة بشكل خاصّ يسمح بإدخال مقعد متحرّك، كما أنها تتسع بسهولة للأمتعة الكبيرة.

وعلى غرار كافّة الخدمات الأخرى التي تتيحها منصّة “أوبر”، لا يتم دفع الأجرة في سيارات لندن كاب نقداً مما يسمح للمستخدمين طلب السيارة ودفع الأجرة مباشرة عبر تطبيق “أوبر”. يقوم المستخدمون ببساطة بتحديد خيار “لندن كاب” الموجود في التطبيق وإكمال رحلتهم ليتمّ بعد ذلك اقتطاع الأجرة من بطاقاتهم الإئتمانية بشكل آلي.

وقال من جانبه ماجد أبو خاطر، مدير عام “أوبر” في المملكة العربية السعودية: “بصفتها شركة رائدة عالمياً في تأمين المواصلات في المدن، تأخذ أوبر على عاتقها مسؤولية إحداث فارق في طريقة عمل الأفراد وأسلوب حياتهم وطرق تنقّلهم. وقد أظهرت المملكة اهتماماً كبيراً بخدماتنا، وهذه الشراكة تمثّل خياراً جديداً قريباً إلى المتناول ويؤمّن مزيداً من السهولة في التنقّل للسكان.”

والجدير بالذكر هو أنّه في وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت “أوبر” إطلاق عملياتها في الدمّام، ثالث مدينة لها في المملكة بعد الرياض وجدّة ومدينتها العاشرة في الشرق الأوسط.
وإضافة إلى خدماتها في المملكة العربية السعودية، تقدّم “أوبر” خدماتها حالياً في دبي وأبوظبي، والدوحة، والمنامة، وعمّان، وبيروت والقاهرة.



شاركوا في النقاش
المحرر: Maha fayoumi