كم بلغت أرباح “يوم العزاب” أو أهم يوم للتسوق في العالم ؟

مصدر الصورة: عالمي

تحول يوم العزاب في الصين الى أكبر يوم تسوق ليس في الصين فقط بل في العالم ,ونافس في نسبة المبيعات والأرباح وعدد الطلبات أشهر أيام التسوق العالمية مثل “يوم الجمعة الأسود و و”الإثنين الإلكتروني” ليتفوق يوم العُزَّاب ويكون المنافس الأشرس لأيام التسوق خلال العام.

اقرأ ايضاً:بالصور… الإصدارات الأحدث في معرض دبي الدولي للسيارات

اذ حقق هذا اليوم أرباحاً صاعقة بلغت 25.4 مليار دولار وقالت شركة التجارة الإلكترونية الصينية “Alibaba”، إن أرباحها تجاوزت 18 مليار دولار بعد 13 ساعة فقط من بدء “يوم العزّاب” في الصين، لتتجاوز مبيعات العام الماضي في اليوم ذاته والتي بلغت 17.8 مليار دولار خلال 24 ساعة.

اقرأ ايضاً:تعرفوا على الطريقة الجديدة لتسويق العلامات التجارية

 

شركة “علي بابا” المنافس الأول لشركة أمازون

شركة “علي بابا”  هي المنافس الأول لشركة أمازون، وإحدى أكبر شركات التكنولوجيا في العالم غير الأمريكية الجنسية وهي الشركة التي تُقدر قيمتها حاليًّا بنحو 400 مليار دولار، يبلغ عدد مستخدميها الفاعلين 466 مليون مستخدم بحلول الربع الثاني من عام 2017، شهدت الشركة زيادة في النمو بنسبة 57% في نفس العام مقارنة بعام 2016، وتخطت بالفعل مكانة منافسها الأقوى “أمازون” في سوق التجارة الإلكترونية، حيث تتميز الشركة بنسبة نمو متضاعفة باستمرار، مما يشير إلى مستقبل تكنولوجي مشرق للتجارة الإلكترونية في الصين

اقرأ ايضاً:كيف تؤثر حركة أسواق النفط على أسهم “أرامكو” و”أدنوك”؟

تتنشر مراكز الشركة في أكثر من 70 مدينة، إلا أنها تدر أربحاها الأساسية من نشاطها على شبكة الإنترنت من خلال الدفع عن طريق الإنترنت وتجارة الجملة والتجزئة الإلكترونية، إضافة إلى خلقها سوقًا عامًا يُسهل التجارة بين الشركات والأفراد والتُجار.

اقرأ ايضاً:ما هي المدن الأكثر إبداعاً في العالم؟

يوم العُزَّاب.. يوم التسوق الأكبر

ويعرف “يوم العزّاب” في الصين بجنون التسوق الإلكتروني، وقد جاوز هذا اليوم بمبيعاته كلأ من يومي “الجمعة السوداء” و”الإثنين الإلكتروني” على مدى سنوات الآن.

وفي بداية اليوم قام مستخدمو موقع “Alibaba” بصرف ملياري دولار في دقيقتين فقط، ومع انتصاف الليل بمدينة شانغهاي بلغت المبيعات النهائية 25.386.927.848 دولار، لتسجل زيادة بنسبة أربعين في المائة مقارنة بالعام الماضي.

وتحتفل الصين بالعزّاب في الحادي عشر من نوفمبر/تشرين ثاني من كل عام، وقد قامت شركة “Alibaba” عام 2009 بتحويله ليوم مخصص للحصول على خصومات على المنتجات.

و هذا اليوم يخصص لخدمة ملايين من الطلبات عبر موقع “علي بابا” للتسوق الإلكتروني الرسمي، تُقدم فيه الشركة خصومات ضخمة على مختلف الأنواع من المنتجات من مختلف العلامات التجارية، يصطف فيه المستخدمون واحدًا تلو الآخر أمام أجهزتهم الإلكترونية سواء الحواسيب أم الهواتف النقالة بعد منتصف الليل بدقيقة واحدة، ليبدأوا في التنافس على الشراء بأسرع وقت ممكن قبل نفاد الكمية مع وجود هذا العدد الضخم من الزبائن الموجودين على الموقع في نفس اللحظة في خضم كل هذه الخصومات التي تُعد الأضخم في تاريخ السنة التجارية.



شاركوا في النقاش
المزيد من أحداث عالمية