سيارة DB11 تنقل أستون مارتن إلى حقبة جديدة من الإبداع

تستعد أستون مارتن إلى تعزيز حضورها في عالم السيارات الرياضية الفاخرة عبر سيارتها الجديد DB11 لتضاف إلى سلسلة من السيارات الفاخرة التي ميزت الشركة البريطانية على مدار أكثر من 100 عام من تاريخ تأسيسها. وتعد DB11 التي أطلقتها أستون مارتن في معرض جنييف الدولي للسيارات جزءاً من خطة الشركة الطموحة “القرن الثاني” للإنتاج وهي صورة جريئة وجديدة لسلسلة “DB” الشهيرة و نماذج GT الرياضية الأصيلة والمتطورة في أرقى إصدارات أستون مارتن.

ويعيد النموذج الأول لطرازDB11  رسم صورة العلاقة بين الشكل والوظيفة في طابع تصميم جديد.  ويأتي في مقدمة هذه الميزات غطاء المحرك الأمامي المعلق وأضواء LED المميزة والخطوط البارزة لشبكة أستون مارتن الأيقونية. ويمنح السقف الأنيق هذا الطراز الحيوية والديناميكية بفضل الخطوط البارزة التي تستمر حتى الجزء الخلفي مع غطاء مائل يمتزج بانسجام مع الأضواء الخلفية المذهلة لخلق صورة جديدة تسلب الأبصار.

وكما هو الحال في جميع طرز أستون مارتن، تكمن روعة سيارة DB11 في المحرك ذو الشاحن التوربيني المزدوج V12 بسعة 5.2 لتر وبقوة تبلغ 600 حصان  وعزم دوران 700 نيوتن/ متر. إضافة إلى سرعة قصوى تصل إلى 312 كم/ساعة، ولا تحتاج DB11 سوى إلى 3,98 ثانية فقط للوصول إلى سرعة 100 كم/ساعة من حالة الثبات الكلي، وذلك بفضل تفعيل صف المفاتيح الذكية وتقنية الإيقاف والتشغيل التي تقابلها القدرة والقوة والكفاءة المطورة بشكل كبير.

ولاستغلال مزايا هيكل السيارة الجديد والاستفادة من الأداء الهائل للمحرك التوربيني المزدوج V12 الجديد، تم إعادة تصميم هيكل السيارة ونظام التعشيق ونظام التوجيه والأجهزة الإلكترونية بالكامل وتم اعتماد تقنيات جديدة. هناك العديد من الأنماط الديناميكية التي يمكن للسائق الاختيار من بينها: جي تي سبورت وسبورت بلس والتي تكثف من استجابة المحرك بشكل تدريجي، وجهاز ناقل حركة ZF  بثمان سرعات إلى جانب التوجيه بالطاقة الكهربائية.

وتجمع سيارة DB11 بين  أحدث التقنيات على الإطلاق المطورة بالتعاون مع الشريك التقني ديملر، بأفضل جودة وحرفية متقنة. باستخدام شاشة TFT LCD 12 إنش كاملة الألوان، تعرض لوحة العدادات الجديدة كلياً معلومات بوضوح ودقة عالية، بينما خصصت شاشة TFT  8 إنش في الوسط للمعلومات الترفيهية. ومن الميزات الأخرى، هي المساعدة في صف السيارة آلياً التي تم إضافتها حديثاً وكاميرا المشاهدة بعين الطائر 360 درجة، والتي تعمل أيضاً بواسطة نظام معلومات الترفيه.

ومن الداخل، يتميز هذا الطراز بوجود مساحة واسعة في المقدمة وفي المساحة المخصصة للأرجل في الخلف، وبفضل لوحة ملهمة من الألوان ومجموعة واسعة من الخيارات المفصلة، يمكن للسائق والركاب على حدٍّ سواء الاستمتاع بالجلوس داخل السيارة بفضل وجود أغطية نيكزس المحاكة والثقب السماوية التي تضيف طبقات من التصميم الأخاذ.



شاركوا في النقاش
المزيد من ترف