صور: منازل المستقبل بارعة في المحادثة، التحكم والصيانة
  • المساعدة الصوتية بدأت فعلاً بالعمل في عدة مناطق مع المساعدات الصوتية التي توفرها كل من Google وAmazon. منزلك في المستقبل سينفذ ما يطلبه منك. لا تشعر برغبة بالنهوض لتحصل على جهاز التحكم بالتلفاز، لا مشكلة مساعدتك الصوتية ستغير المحطة إلى القناة التي تختارها!

  • يتوقع التقرير نمواً في قطاع المنازل المتصلة بما يزيد عن 150 مليار دولار خلال هذا العام، بمعدل نمو 14.9 بالمئة في الأرباح. وسيتزايد عدد الأجهزة المتصلة بالانترنت داخل المنزل من منظم الحرارة، إلى كاميرات الانترنت، أقفال ذكية للأبواب، وخدمات مخصصة للرعاية الصحية المتنقلة.

  • من خلال جمع البيانات المتعلقة بك وبعائلتك وتحليلها سيمكن المنزل من إدارة نفسه، ليس فقط من ناحية التحكم باستهلاك الطاقة، بل واستخدام المعدات، وحتى استضافة الأشخاص. فسيخبرك منزلك متى عليك أن تستيقظ من النوم، متى ستستحم، وحتى قد يطردك من المنزل عندما يحين موعد ذهابك للعمل.

  • مع انتشار أنظمة التدفئة، التهوئة والتبريد المتصلة بالانترنت في القطاع التجاري سيصبح بإمكان منزلك توقع الحاجة إلى أعمال الصيانة، وتشخيص أسباب العطل عن بعد في عام 2017. ليس عليك أن تحاول إصلاح الأشياء المعطلة داخل المنزل بنفسك، فمنزلك قادر على الاعتناء بنفسه.

  • ينتشر استخدام مصابيح ليد بسرعة حول العالم، حيث من المتوقع أن تشهد في هذه السنة نمواً بمعدل 16.7 بالمئة. وسيتوسع استخدام هذه المصابيح لتصبح قابلة على الاتصال بانترنت الأشياء، ما يسمح بنمو المباني المتصلة وخدماتها خلال هذا العام. فإذا نسيت أن تطفئ الإنارة قبل مغادرة المنزل، ستتمكن من إطفائها بسهولة من خلال جهاز التحكم الموجود على هاتفك.

ستدخل التطورات التكنولوجية إلى منازلنا لتقلبها رأساً على عقب، قريباً ستصبح منازلنا أكثر ذكاءً وفعالية. منازل المستقبل ليست بعيدة جداً بل إن معظم هذه التطورات ستظهر في عام 2017.

 

يقول تقرير صادر عن فروست أند ساليفان حول مستقبل الاسكان والمباني، “يمر قطاع المنازل والمباني العالمي بمرحلة تحول كبير ونمو متسارع. وتساهم التكنولوجيا التحويلية مثل انترنت الأشياء، البيانات الضخمة، وتحليل البيانات بالإضافة إلى السحابة في دفع النمو الكبير وتوسع سوق المنازل المتصلة وإضاءة الليد”.

 

ويتوقع التقرير أن يصل حجم سوق المنازل والمباني إلى 1.150.75 مليار دولار في عام 2017. ويقول كبير محللي أبحاث الطاقة والبيئة أنيرود باسكارين، “سيساهم دمج التكنولوجيا الجديدة مثل المساعدة الصوتية الافتراضية والمنتجات التي تدعم انترنت الأشياء في دفع النمو، وظهور نماذج جديدة لتحقيق العوائد، وولادة العديد من الشراكات بين الشركات المتخصصة في المنازل المتصلة، مزودي الأجهزة، المرافق وعمالقة التكنولوجيا مثل Google، Amazon، وApple”.

 

وستساهم العديد من التوجهات في تطور منازل المستقبل التي ستبدو على الشكل التالي:

 

منازل تتحدث
الكسا

المساعدة الصوتية بدأت فعلاً بالعمل في عدة مناطق مع المساعدات الصوتية التي توفرها كل من Google وAmazon. منزلك في المستقبل سينفذ ما يطلبه منك. لا تشعر برغبة بالنهوض لتحصل على جهاز التحكم بالتلفاز، لا مشكلة مساعدتك الصوتية ستغير المحطة إلى القناة التي تختارها!

اتصال أوسع بالانترنت
المنازل الذكية

يتوقع التقرير نمواً في قطاع المنازل المتصلة بما يزيد عن 150 مليار دولار خلال هذا العام، بمعدل نمو 14.9 بالمئة في الأرباح. وسيتزايد عدد الأجهزة المتصلة بالانترنت داخل المنزل من منظم الحرارة، إلى كاميرات الانترنت، أقفال ذكية للأبواب، وخدمات مخصصة للرعاية الصحية المتنقلة.

التحكم الذاتي

 

التحكم الذاتي

من خلال جمع البيانات المتعلقة بك وبعائلتك وتحليلها سيمكن المنزل من إدارة نفسه، ليس فقط من ناحية التحكم باستهلاك الطاقة، بل واستخدام المعدات، وحتى استضافة الأشخاص. فسيخبرك منزلك متى عليك أن تستيقظ من النوم، متى ستستحم، وحتى قد يطردك من المنزل عندما يحين موعد ذهابك للعمل.

صيانة تلقائية
صيانة المنزل

مع انتشار أنظمة التدفئة، التهوئة والتبريد المتصلة بالانترنت في القطاع التجاري سيصبح بإمكان منزلك توقع الحاجة إلى أعمال الصيانة، وتشخيص أسباب العطل عن بعد في عام 2017. ليس عليك أن تحاول إصلاح الأشياء المعطلة داخل المنزل بنفسك، فمنزلك قادر على الاعتناء بنفسه.

إضاءةLED  متصلة بالانترنت
LED

ينتشر استخدام مصابيح ليد بسرعة حول العالم، حيث من المتوقع أن تشهد في هذه السنة نمواً بمعدل 16.7 بالمئة. وسيتوسع استخدام هذه المصابيح لتصبح قابلة على الاتصال بانترنت الأشياء، ما يسمح بنمو المباني المتصلة وخدماتها خلال هذا العام. فإذا نسيت أن تطفئ الإنارة قبل مغادرة المنزل، ستتمكن من إطفائها بسهولة من خلال جهاز التحكم الموجود على هاتفك.

 

شاهد الصور أيضاً: 5 مشاريع سكنية فاخرة تحمل أسماء أشهر العلامات العالمية

وبالصور أيضاً: نظرة داخل 5 من أغلى الشقق السكنية في دبي


شاركوا في النقاش
المزيد من التقنية