المخابرات الأمريكية تتجسس عليك.. كيف تحمي نفسك؟
كشفت التسريبات التي أعلنت عنها ويكيليكس يوم أمس أن المخابرات الأمريكية قامت باختراق الهواتف الذكية، الحواسيب، أجهزة التلفاز الذكية للتجسس على الأفراد حول العالم. وتسمح البرمجيات الحديثة التي تستخدمها المخابرات الأمريكية بالوصول إلى الكاميرا ومكبر الصوت في جميع الأجهزة، بالإضافة إلى الملفات والصور، دون أن تدرك ذلك حتى.

كشفت التسريبات التي أعلنت عنها ويكيليكس يوم أمس أن المخابرات الأمريكية قامت باختراق الهواتف الذكية، الحواسيب، أجهزة التلفاز الذكية للتجسس على الأفراد حول العالم. وتسمح البرمجيات الحديثة التي تستخدمها المخابرات الأمريكية بالوصول إلى الكاميرا ومكبر الصوت في جميع الأجهزة، بالإضافة إلى الملفات والصور، دون أن تدرك ذلك حتى.

 

جميع هذه الملفات تحفظ، ولن تعلم ماذا يمكن أن يصيبك بسببها. لتحمي نفسك من التجسس والاختراق اليك بعض النصائح.

 

إدوارد سنودين، الذي عمل في السابق مع الحكومة الأمريكية وقام بتسريب مستندات مشابهة من المخابرات الأمريكية، قال في تغريدة له على تويتر، “لماذا هذا الحدث خطير؟ لأنه، إلى أن تقوم المخابرات الأمريكية بإغلاق الثغرة الأمنية التي تركتها مفتوحة، يمكن لأي مخترق الوصول إلى جميع هواتف iPhone  حول العالم”.

 

كيف يمكنك حماية نفسك؟

طبعاً لا توجد حماية شاملة، إلا إذا أبعدت نفسك تماماً عن العالم الرقمي فأي جهاز إلكتروني قابل للاختراق. وبما أن ذلك ليس ممكناً، فيما يلي بعض النصائح التي قد تساعدك.

 

تحديث الأجهزة

دائماً ما تقوم الشركات الإلكترونية بإصدار تحديثات تتضمن معايير جديدة للحماية من الاختراق. كما أن الهواتف الحديثة هي أكثر أمناً، خصوصاً إذا ما أضفت إليها كلمات سر قوية غير قابلة للاختراق.

 

تغطية الكاميرا

أصبحت الكاميرات في الحواسيب، الهواتف وحتى أجهزة التلفاز أمراً واقعاً، وربما لا يمكنك أن تستغني عنه. ولكن على الأقل، عندما لا تستخدم هذه الكاميرا، يمكنك أن تغطيها بلاصق أسود. فالبرامج الخبيثة الحديثة يمكنها تشغيل الكاميرا دون أن تشعرك بذلك حتى.

 

ضع حداً للمايكروفون

تماماً كما يمكن للبرمجيات الوصول إلى الكاميرا، يمكنها أيضاً الوصول إلى المايكروفون، حاول أن تحد من استخدامه. العديد من التطبيقات تطلب إذناً قبل الوصول إلى المايكروفون، إذا كان هذا التطبيق لا يحتاجه فعلاً، فلما سيطلب الوصول إليه؟

 

استخدم تلفاز غير متصل بالانترنت

في عام 2015، أشارت تقارير إعلامية إلى أن المخابرات الأمريكية تقوم باختراق أجهزة تلفاز سامسونج وتحويلها إلى أدوات للتنصت. الأفضل أن لا تصل تلفازك بالانترنت إلا عند حاجتك إليه فعلاً. وإذا كنت تشاهده فعلى الأغلب أنك لن تتكلم في المواضيع الحساسة. أما إذا لم تكن تشاهده فمن الأفضل أن تفصله عن الكهرباء كلياً.

إقرأ هنا: هاتفك الجوال عرضة للاختراق! مؤشراتك الحيوية جاهزة للتدخل

إقرأ أيضاً: شركات تتعامل معها فشلت في الحفاظ على سرية معلومات عملائها وحمايتها من الاختراق


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المزيد من التقنية