مهرجانات الأفلام والرعاية: قصة عشق مادية

تحقق مهرجانات الأفلام الكثير من المكاسب الإجتماعية والإقتصادية للمدن. فبينما تعمل على تطوير المشهد الثقافي ودعم المواهب المحلية، تجتذب السياحة الدولية وتشجع على زيادة الإنفاق.

وتحتاج مهرجانات الأفلام لتحقيق الأرباح المادية لتتمكن من الاستمرار، ولذلك فهي تعتمد على عدة مصادر للتمويل، مثل بيع التذاكر، الرعاية وحتى رسوم الإشتراك من الأفلام التي يتم عرضها.

ووفقاً لدراسة عالمية تعتبر الرعاية المصدر الرئيسي للأموال في مهرجانات الأفلام.

إقرأ أيضاً: بالأرقام: مهرجان دبي السينمائي الدولي

تتوزع مصادر الدخل في مهرجانات الأفلام على الشكل التالي:

الرعاية 26.6 بالمئة

التذاكر 22.6 بالمئة

موارد أخرى 19 بالمئة

المنح 17.1 بالمئة

رسوم التسجيل 14.8 بالمئة

أسباب إقدام العلامات على تقديم الرعاية

الارتباط بعالم الشهرة 

تتنافس الشركات التي تسعى لربط علامتها بالأعمال الفنية والسينمائية لرعاية مهرجانات الأفلام. ويتمتع  مهرجان دبي السينمائي الدولي بالرعاية من العديد من العلامات الفاخرة أهمها علامة IWC التي تسعى لدعم المواهب الشابة وSamsung التي تهدف للترويج للقدرات التصويرية في هواتفها وأجهزة التلفاز. كما تظهر العلامات الراعية على اللوحات الموضوعة في مواقع المهرجان حيث يتم التقاط صور المشاهير.

حجم الإنفاق 

السبب الرئيسي الذي يدفع الشركات للإعلان والرعاية خلال مهرجانات الأفلام بشكل عام، هو أن هذا النوع من المهرجانات يستقطب شريحة من المجتمع تتمتع بقدرة إنفاق عالية. فعلى سبيل المثال، أكثر من نصف الحضور في مهرجان سان دانس الشهير يتمتعون بدخل سنوي يفوق 100 ألف دولار، أما 26 بالمئة منهم فيتمتع بضعف هذا المبلغ.

أما بالنسبة لدبي فهي تشتهر بالمرافق الفاخرة، ويقصدها السائح الذي يسعى إلى الرافهية، وبالتالي فهو يتمتع أيضاً بقدرة إنفاق عالية. كما تستهدف العلامات السكان المحليين الذين يتمتعون بدخل عال.

التغطية الإعلامية الواسعة 

بالإضافة إلى حجم الإنفاق، تتمتع مهرجانات الأفلام بتغطية إعلامية واسعة على الوسائل الإعلامية والإجتماعية. ما يسمح لهذه العلامات بالظهور على الصفحات الرئيسية وأغلفة المجلات. وكدليل على ذلك سجل مهرجان سان دانس في سنة 2013 ما يزيد عن 31 ألف مقالة صحافية مطبوعة وعبر الانترنت. وخلال أيام المهرجان العشرة، اجتذب موقع المهرجان حوالي 3 مليون مشاهدة من 688 ألف زائر. وتقدر القيمة الإعلانية في المهرجانات العالمية مثل مهرجان سان دانس بحوالي 65 مليون دولار.

إقرأ هنا: هل يتمكن مهرجان دبي السينمائي الدولي من منافسة المهرجانات العالمية؟ 



شاركوا في النقاش