5 حوادث اختفاء تعرضت لها الطائرات وما زالت لغزاً حتى اليوم
هل يمكن للطائرات أن تختفي حقاً؟

شهد تاريخ قطاع الطيران بعض الألغاز التي ما زالت لم تحل حتى اليوم، يشمل بعضها اختفاء عدد من الطائرات التي لم يعثر لها على أثر. وفيما يلي نستعرض أبرز هذه الحالات.

 

أميليا ايرهارت: تعتبر اميليا ايرهارت واحدة من أعظم الأسماء في تاريخ الطيران. اختفت اميليا مع طائرتها فوق المحيط الهادئ سنة1937  خلال محاولتها للطيران حول العالم. ولم يتم العثور على أثر لها أو لطائرتها ذات الجناحين على الرغم من محاولات البحث التي كلفت ملايين الدولارات، وقد تم الاعلان عن وفاة ايرهارت بشكل رسمي بعد سنتين من اختفائها.

 

مثلث برمودا: ما زال لغز مثلث برمودا دون حل، فقد اختفت طائرتين تابعتين للشركة الجنوب أمريكية البريطانية بين عامي 1948 و1949، واختفى أكثر من 51 شخص على متنيهما ولم يتم العثور على أي أثر من الطائرتين. وفي العام 1945 فقدت 5 طائرات حربية أمريكية فوق المنطقة نفسها، وبعد ارسال طائرة للبحث عنها اختفت طائرة البحث أيضاً! وفيما أظهرت الأبحاث أن البوصلة تعرضت لعطل فوق المنطقة، ما تسبب في أن تفقد الطائرات وجهتها، غير أنه لم يتم العثور على أي شيء من ركام الطائرات.

 

فلاينغ تايغر لاين 739: غادرت الطائرة العسكرية من كاليفورنيا باتجاه الفلبين وعلى متنها 90 راكباً، ولكنها لم تصل أبداً. توقفت الطائرة في غوام لتعيد تعبئة مخزونها من الوقود، وبعد أن غادرت المطار لم يرها أحد مرة أخرى. لم يرسل الطيار أي طلب للنجدة، كما لم يعثر الجيش الأمريكي على أي أثر لحطام الطائرة منذ العام 1962.

 

طائرة الشحن بوينغ 707: اختفت الطائرة التي تنقل لوحات بقيمة 1.2 مليون دولار للفنان البرازيلي الياباني مانابو مابي في العام 1979. كان من المنتظر وصول الطائرة في لوس انجيليس قبل السفر إلى ريو دجنيرو، ولكن بعد 30 دقيقة من اقلاعها، اختفى أثرها ولم يتم العثور لا على الطائرة ولا فريق العمل وطبعاً اللوحات اختفت أيضاً.

 

ايرفرانس الرحلة 447: تحطمت طائرة ايرباص A330 وعلى متنها 228 راكب في المحيط الاطلسي. كانت الطائرة متوجهة من ريو دجنيورو إلى باريس في العام 2009. وقد زودت الطائرة بأحدث التقنيات، مع ذلك لم ترسل أي طلب استغاثة، ما أثار حيرة المحققين حتى اليوم. وبينما تم العثور على ركام الطائرة غير أن بعض التقارير الصحافية تشير إلى أنه لم يتم العثور على جثث الركاب!

 

رحلة MH370 على متن الطيران الماليزية:

من الألغاز المعاصرة التي لم يتم التوصل إلى حلها بعد. ما زالت الطائرة الماليزية مفقودة حتى هذه اللحظة. ولا يعرف أحد بعد ما الذي حصل للـ 239 راكب الذين غادروا كوالا لامبور إلى بيجنغ في 8 مارس من العام 2014.



شاركوا في النقاش
المزيد من أحداث عالمية