5 أسباب تدفع Apple للاستحواذ على Disney
أعلن تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة Apple عن خطته لمضاعفة عائدات الخدمات التي تقدمها الشركة (مثل iCloud وApple Music) مع حلول العام 2020 بعد أن بلغت 7.17 مليار دولار في ديسمبر الماضي

 

هل تستحوذ شركة Apple فعلاً على Disney ؟ السؤال الذي طرحه تقرير صادر عن شركة RBC. والذي أشار إلى أن مثل هذا الاحتمال قد يؤدي إلى ولادة شركة تكنولوجيا وإعلام عملاقة لم يسبق لها مثيل.

 

التقرير الذي لا يخرج عن كونه، حتى الآن على الأقل، مجرد توقعات وتساؤلات من المستثمرين، يوضح عدة أسباب محتملة تدفع Apple للقيام بهذه الخطوة.

 

التنويع في مصادر الربح  

في حال قامت Apple فعلاً بشراء شركة Disney فذلك سيسمح لها بتنويع مصادر أرباحها بعيداً عن iPhone، الهاتف الذي يمثل 60 بالمئة من عوائد الشركة. وقد كانت الشركة بالفعل تبحث عن مصادر أخرى للأرباح لتخفف من اعتمادها على الهاتف الذكي الذي يجعلها عرضة لتغيرات السوق.

 

دفع عوائد أعمال الخدمات

أعلن تيم كوك، الرئيس التنفيذي لشركة Apple عن خطته لمضاعفة عائدات الخدمات التي تقدمها الشركة (مثل iCloud وApple Music) مع حلول العام 2020 بعد أن بلغت 7.17 مليار دولار في ديسمبر الماضي. في المقابل تتمتع ديزني بمجموعة ضخمة من المحتوى والممتلكات القابلة للمشاركة في خدمات الاشتراك، الأمر الذي سيدفع هذا النمو.

 

القضاء على المنافسة

سيسمح هذا الاندماج لشركة Apple بالتحول إلى عملاق في خدمات البث عبر الانترنت، قادر على منافسة Netflix وAmazon. وكانت  شركة ابل بالفعل قد بدأت بإنتاج محتوى خاص فيها من برامج تلفزيون الواقع للمنافسة في إطار البث عبر الانترنت. وبمساعدة محتوى ديزني وخبرتها الشاملة في عالم الانتاج، فستتمكن أبل من رفع مستوى انتاجها لينافس أضخم الأعمال التي تعرض على نتفلكس وأمازون.

ويؤكد التقرير، “لم تقدم أي من الشركتين على الدخول الشامل في سوق البث الرقمي، ويمكن القول أن السبب هو التحدي الذي تفرضه المنافسة والعائدات. ولكن معا، ستحصل شركة ديزني وابل على الفور على فرصة للتوزيع العالمي (من خلال متجر iTune وانتشار Apple حول العالم) مع مجموعة واسعة من المحتوى بالإضافة إلى قدرات الإنتاج في الاستديو التي تتمتع بها Disney لانتاج الأفلام والعروض في المستقبل”.

 

عوائد مادية

هذه الصفقة ستعود بالأرباح على المستثمرين في شركة Apple. ويتوقع التقرير أن الاستحواذ على ديزني سيؤدي إلى تراكم الأرباح لتبلغ 18 بالمئة للسهم الواحد لحملة اللأسهم في شركة ابل.

 

علاقات متشابكة

بالفعل ترتبط ابل مع ديزني بعلاقات متشابكة، فالرئيس التنفيذي الراحل لشركة Apple ستيف جوبز كان أكبر حامل للاسهم في شركة بيكسار استديو الرسوم المتحركة في ديزني. من الناحية الأخرى، فإن الرئيس التنفيذي لشركة ديزني بوب ايغر، هو أحد أعضاْ مجلس الإدارة في شركة Apple.

 

إقرأ أيضاً: برنامج Planet of The Apps الأول وليس الأخير لشركة Apple

إقرأ هنا: يوتيوب يريدك أن تدفع مقابل مشاهدة الفيديو وفيسبوك يسير على نفس الطريق


الأوسمة

شاركوا في النقاش
المزيد من أحداث عالمية